اقليم شيشاوة : المجلس العلمي المحلي لشيشاوة ينظم الندوة العلمية السنوية في موضوع ” وباء كورونا المستجد ــ مقاربة شرعية واقعية”

تساوت 2429 مايو 2021
اقليم شيشاوة : المجلس العلمي المحلي لشيشاوة ينظم الندوة العلمية السنوية في موضوع ” وباء كورونا المستجد ــ مقاربة شرعية واقعية”


ا

تساوت 24 / الحسين المغراوي
في إطار الأنشطة العلمية والثقافية والاجتماعية، التي ينظمها المجلس العلمي المحلي بشيشاوة ، طيلة السنة .
شهدت قاعة الندوات والمحاضرات التابعة للمجلس العلمي المحلي لإقليم شيشاوة بمركز شيشاوة ، صباح اليوم  السبت 29 ماي الجاري، أشغال الندوة العلمية السنوية التي أشرف على تنظيمها المجلس العلمي المحلي بشيشاوة، وذلك في موضوع “ وباء كورونا المستجد مقاربة شرعية واقعية ”
وحضر الندوة التي استهلت بآيات بينات من الذكر الحكيم ،قائد المنطقة الاقليمية بشيشاوة للدرك الملكي ،
وممثل المنطقة الاقليمية للامن الوطني بشيشاوة ، والمندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية بشيشاوة ، ورئيس المجلس العلمي لشيشاوة ، وعدد من الخطباء والأئمة والوعاظ والمرشدين والقيمين الدينيين، ومجموعة من الباحثين والمؤرخين والمهتمين بالموضوع في تطبيق صارم لإجراءات الوقائية من بينها ارتداء الكمامات واحترام مسافة الامان والتباعد الجسدي  .
وفي كلمة بالمناسبة ضمن أشغال الجلسة الإفتتاحية، أشار رئيس المجلس العلمي المحلي لشيشاوة الدكتور عبد الحق الازهري ، إلى سياق انعقاد الندوة الذي تأتي إستكمالا لمحطات علمية سابقة تدور في فلك الموضوع، والأهداف المتوخاة من ورائها، مبرزا مدى إسهام إقليم شيشاوة  بعلمه وعلمائه في بناء الصرح العلمي والفكري والثقافي بالمغرب، مضيفا أن سلسلة الندوات التي يشرف على تنظيمها المجلس العلمي المحلي أصبحت تقليدا راسخا وملتقى علميا ثابتا ضمن برنامجه السنوي، تلتها كلمة للمندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية.
وتلتها المداخلة الافتتاحية من مواقف علماء المغرب من الامراض والأوبئة لرئيس المجلس العلمي المحلي لمراكش.  وبعد الكلمة قدم المجلس العلمي شريط تعريفي بعمله في زمن جائحة كورونا .
وباشرت بعدها الندوة العلمية أعمالها بتأطير من نخبة متميزة من الباحثين والمؤرخين وذلك بعقد جلستين  علمية ، وخلصت إلى رفع عدة توصيات .
وفي الختام تمت تلاوة البرقية تلاها ذ. محمد لحميدي عضو المجلس العلمي المحلي لشيشاوة ،وبعدها
رفعت أكف الضراعة إلى الباري سبحانه وتعالى بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، ولولي عهده الأمير الجليل مولاي الحسن وكافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة، ولجميع المسلمين والمسلمات، إنه سميع عليم مجيب الدعاء.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق