مجلس بلدية مدينة قلعة السراغنة يؤهل المطرح البلدي للنفايات والازبال بمواصفات بيئية عالية والفضل يعود للشراكات التي ابرمها المجلس مع وزارة البيئة ومعاناة الساكنة مع الروائح الكريهة ستصبح في عداد الماضي.

بفضل الشراكات التي عقدها مجلس بلدية قلعة السراغنة مع وزارة البيئة ومع العديد من الفاعلين في هذا القطاع وطنيا تستمر الجهود حثيثة في تأهيل المطرح البلدي للنفايات والازبال من اجل جعله مطرحا نموذجيا يراعي شروط الحفاظ على البيئة من خلال عملية فرز متقدمة والية ومتطورة للنفايات وتصريف بقايا المياه المتسخة الناتجة عن عملية الفرز . كما سيتم تسوير المطرح وتشجير جنباته للحد من تنقل مخلفات الازبال الى الاحياء المجاورة وكذا الى الحقول الزراعية . وللاشارة فان مشروع تأهيل مطرح النفايات والازبال بمدينة القلعة يعود الفضل في خروجه الى الوجود الى مجهودات المجلس الجماعي لبلدية القلعة والسلطات الاقليمية نتيجة بحثهم الدائم عن شراكات وخصوصا مع الوزارة الوصية على قطاع البيئة والتي دعمت هذا المشروع والذي بفضله ستصبح مدينة القلعة مدينة نموذجية حيث أن هذا الميدان  لم تستطع مدن عملاقة وطنيا من ادارته وتدبيره بأشكال ترقى إلى متطلبات العصر .

2018-02-25
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

عمر نفيسي