عمالة إقليم قلعة السراغنة أربعينية الراحل آيت عبد المولى عبد الوهاب:دموع واجهاش بالبكاء في الذكرى الأربعين لرحيل رئيس قسم التعمير بعمالة القلعة وحضور وازن لشخصيات من عالم الاقتصاد والأعمال

1٬219 مشاهدة

شهد مقر عمالة إقليم قلعة السراغنة بعد عصر هذا االيوم تنظيم حفل تابيني كبير بمناسبة الذكرى الأربعون لوفاة رئيس قسم التعمير بعمالة قلعة السراغنة الراحل آيت عبد المولى عبد الوهاب. وقد انطلق هذا الحفل الذي ترأسه عامل الإقليم السيد محمد صبري بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، وبعد تناول السيد العامل. الكلمة التابينية في حق الراحل ونوه بخصاله الحميدة وبتفانيه في عمله واعتبر رحيله خسارة كبرى للاقليم وخلال إلقاء العامل لكلمته كانت عيناه تجهشان بالبكاء نظرا لعميق تأثره برحيل هذا الرجل. وفي كلمة تابينية لرئيس المجلس الإقليمي الحاج عبد الرحيم واعمرو حيث عدد بدوره مناقب الراحل كما أنه لم يتمالك نفسه واجهش بالبكاء. كما القى السيد رئيس جمعية الاعمال الاجتماعية محمد الشهب كلمة تابينية ذكر فيها بخصال ومناقب الراحل ومن جهته القى المهندس خالد بنانة كلمة بنفس المناسبة بينما رئيس دائرة القلعة سلم لعائلة الراحل تذكارا عبارة عن ابيات شعرية منحوثة في لوحة خشبية. كما قرأ رئيس المجلس العلمي المحلي الفاتحة ترحما على روح الفقيد .

وأود أن أشير إلى أن حفل تأبين الراحل آيت عبد المولى عبد الوهاب حضرته مختلف الأطياف السياسية بالإقليم ورىيس المحكمة الابتدائية ووكيل الملك بها ورئيس المجلس البلدي لقلعة السراغنة ورئيس بلدية تملالت ورؤساء الجماعات الترابية بعض نواب الإقليم بالبرلمان ومسؤولون امنيون ورؤساء المصالح ورجال السلطة وجمعيات المجتمع المدني ورجال الإعلام والصحافة،كما حضرتها عائلة الراحل واصهاره وأقاربه. رحم الله الفقيد واسكنه فسيح جناته.

13078094_1206403772711476_1732608713_o
2016-04-21 2016-04-21
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي