المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بقلعة السراغنة يستعرض أهم منجزات وزارة الصحة واهم الخطوط العريضة لبرنامج الخدمات المرقمن لتسهيل ولوج المواطنين إلى هاته الخدمات دون عناء التنقل .

1٬271 مشاهدة
رشيد غازي

في ندوة صحفية عقدها الدكتور الوذغيري هشام عصر يومه الأربعاء بمقر مندوبية الصحة بقلعة السراغنة تطرق فيها إلى أهم الخطوط العريضة لإنجازات وزارة الصحة العمومية والتي تحققت ومنذ قدوم البروفسور الحسين الوردي كوزير لهذه الوزارة ذات الطابع الإجتماعي والإنساني والتي تتحمل لوحدها آلام وآمال المواطنين. في بداية هذه الندوة رحب السيد المندوب بالصحافة المحلية وبالهيآت الحقوقية وتطرق في جرذ تفصيلي وبالأرقام لحصيلة ورارة الصحة العمومية والتي شملت إنجازات هامة وغير مسبوقة في تاريخ المغرب بدءا بإصلاح المستشفيات وإنشاء أخرى وتأهيل مراكز صحية وبناء مستشفيات جامعية بالعديد من المدن كما أن الوزارة أقدمت على أجرأة وتفعيل نظام التغطية راميد الذي استفاد من خدماته مايقارب من 9 ملايين مواطن ومواطنة كلهم ينحدرون من طبقات إجتماعية هشة وفقيرة. ولم تنس الوزارة تأهيل العنصر البشري من خلا ل تكوين وتأطير هذا العنصر في العديد من التخصصات كما أن الوزارة طورت من إجراء عمليات زرع الأعضاء والأنسجة البشرية وفد تطورت هذه العملية إذ حققت أرقاما لابأس بها , وفي صناعة الأطراف باشرت الوزارة عمليات كبرى لصناعة هذه الأطراف الإصطناعية وانتهجت الوزارة سياسة دوائية ناجعة ابتدأت بتخفيض أثمنة أعداد هائلة من الأدوية وتصنيع أخرى محليا وفي إطار اهتمامها بالصحة العقلية والنفسية أقدمت الوزارة على بناء ثلاث مستشفيات كبرى واحد منها بمدينة قلعة السراغنة وقد تقدمت فيه الأشغال بنسبة 70% وفي إطار تطوير خدماتها وتقريبها من المواطنين . كما ابتكرت الوزارة العديد من الخدمات دون القدوم إلى المستشفيات كالحصول على مواعيد الفحوصات الطبية ومعاودة الأطباء والإختصاصيين وهكذا أصبح بإمكان المواطنين والمرضى الحصول على مواعيد طبية عن طريق خدمة موعدي عبر صفحات الإنترنت أو الهاتف دون عناء التنقل إلى المستشفيات وقد بدأت هذه الخدمة فعليا بداية الأسبوع الجاري وتعرف إقبالا لابأس به خصوصا وأن الوزارة رصدت لها أطرا ذوي خبرة وكفاءة عالية. وقد أكد السيد المندوب أن المندوبية الإقليمية قد باشرت بدورها هذه الخدمة وذلك بمستشفى لالة خديجة ومستشفى السلامة بتاملالت . ولم يفت السيد المندوب بأن يذكر بالمجهودات التي قامت بها المندوبية الإقليمية للإرتقاء بالخدمات الصحية بمستشفيات ومستوصفات الإقليم مؤكدا على ضرورة تظافر جهود جميع الفاعلين للنهوض بقطاع الصحة كما زف خبر تفضل السيد الوزير ب 27 إطارا تمريضيا وتعيينهم بالإقليم لسد الخصاص في العنصر البشري. وفي ختام هذه الندوة التي مرت في أجواء إيجابية جدا وتميزت بأجواء صريحة شكر السيد المندوب الصحافة المحلية ورحب بآرائها الإيجابية .

12494246_1013244712066283_2103452028_o 12490384_1763165747237734_2112181798_o
2016-01-06 2016-01-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي