استئنافية مراكش تدين البرلماني السابق بلكطو ومن معه في قضية “شهادة الزور” وتأييد الحكم الابتدائي ..

قضت محكمة الاستئناف بمراكش، يوم أمس الاثنين 21 نونبر الجاري ، تأييد الحكم الابتدائي لمحكمة امنتانوت اقليم شيشاوة والقاضي بادانة “الحسين بلكطو” البرلماني الأسبق و رئيس أسبق لجماعة مزوضة، بستة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ وتغريم المدان 40000 درهم كتعويض للمطالب بالحق المدني و500 درهم لفائدة صندوق الدولة، وذلك بعد متابعته من قبل النيابة العامة بتهمة حمل الغير على الإدلاء بتصريحات غير صحيحة. كما أيدت ذات الهيئة شريكه المسمى “حفيضي ايدار”، بتهمة المشاركة في حمل الغير على الادلاء بتصريحات غير صحيحة، بأربعة اشهر موقوفة التنفيذ 40000 درهم للمطالب بالحق المدني و500 درهم لصندوق الدولة. وتعود تفاصيل القضية المتابع فيها رئيس جماعة امزوضة بتهمة حمل الغير على الادلاء بشهادة “الزور” في قضية ذات صلة بالانتخابات البرلمانية لسنة 2011 بعد أن تقدم الحسين بلكطو بشكاية الى النيابة العامة يتهم فيها المستشار البرلماني السابق عبد العزيز جناح بتوزيع السكر على ساكنة احد الدواوير داخل مسجد بجماعة مزوضة، لتنقلب القضية ضده بعد تراجع الشهود عن أقوالهم وكشفهم للضابطة القضائية ملابسات القضية.

2016-11-22 2016-11-22
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin