إقليم قلعة السراغنة : عامل صاحب الجلالة على الإقليم يؤدي صلاة عيد الأضحى بالمصلى الكبير وينحر الأضحية .ويزور العديد من المؤسسات الاجتماعية ليشارك نزلائها فرحة العيد .

1٬693 مشاهدة
رشيد غازي

قام عامل الإقليم صباح الخميس أول أيام العيد بالتوجه إلى مصلى المدينة لأداء صلاة عيد الأضحى المبارك والتي توافد لتأدية شعائرها مئات من ساكنة المدينة وضواحيها وقد استقلوا مختلف وسائل النقل التي يتوفرون عليها في البداية أم الخطيب الخاضرين ليلقي بعدها خطبة العيد الأبرك مذكرا فيها بمغازي ومعاني هذه المناسبة الدينية العظيمة وقد توجه بالدعاء إلى الله بأن يحفظ أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأن يطيل في عمره وبأن يحفظه في ولي عهده المحبوب وسائر أفراد أسرته الكريمة.وبعد ذلك قام الامام والسيد العامل بنحر اضحية العيد اقتداء بالسنة المحمدية . وقد تقدمت بعض فعاليات المدينة والمواطنين للسلام على السيد العامل وهنؤوه بهذه المناسبة الدينية إثر ذلك توجه موكب السيد العامل نحو السجن المحلي بالمدينة حيث أشرف على نحر أضاحي للسجناء في التفافة إنسانية لمشاركة هذه الفئة من المواطنين فرحة هذه المناسبة وإن كانت الظروف قد حثمت عليهم قضاءها داخل زنازن السجن وقد استقبل السجناء السيد العامل بحفاوة بالغة بعد ذلك قام السيد العامل محمد صبري والوفد المرافق له بزيارة دار المسنين بالمدينة لمشاركة نزلائها فرحة العيد في إلتفاتة تحمل الكثير من معاني الإنسانية خصوصا وأن هذه الفئة محرومة من الدفئ الأسري وقد تم نحر كبش العيد الخاص بهذه الفئة وتبادل السيد العامل أحاديث ودية مع نزلاء هذه الداروعبر عن تضامنه معهم وقد كان السيد العامل في أنشطة العيد المبارك مرفوقا بالسيد الكاتب للعمالة وباشا المدينية ورئيس المنطقة الإقليمة للامن والقائد الإقليمي للدرك وزميلاه من الوقاية المدنية ورئيس المجلس العلمي المحلي ,والعديد من فعاليات المجتمع المدني.

12029021_1089207501097771_1831835928_n
2015-09-24 2015-09-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي