من نصدق ومن نكذب؟ صاحب المرخمة يرفض إغلاقها وجهات نافذة تتستر عليه.

تفاجأت ساكنة حي النخلة 2 بسيل من المقالات التي تؤكد إقدام السلطات على إغلاق ورشة لصناعة الرخام لابوابها، إلا أن العكس هو الذي حصل حيث لازال صاحب المرخمة متماديا في عمله رغم احتجاجات الساكنة التي تضررت من وجودها بالقرب من منازلهم. وقد توصلت الجريدة باتصالات هاتفية من العديد من المواطنين أكدوا فيها أن جهات نافذة تقف وراء استمرار هذا المقاول في عمله. وللاشارة فإن مرخمة حي النخلة الثاني سببت أضرارا للساكنة نظرا للضحيج الذي تحدثه آلياتها .

2016-03-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin