مراكش:هل القبور تليق للسكن… هي شعار الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها الأسر المتضررة من اختلالات مشاريع القضاء على السكن العشوائي بمراكش

عبد العاطي الخازن

تواصل العشرات من الأسر المراكشية ، وقفاتهم الأحتجاجية و اعتصامهم أمام باشوية المنارة ، منذ ما يزيد عن ثلاث أشهر . في صمت تام للجهات المعنية وتجاهل وسائل الإعلام وغياب أي حوار فعلي من طرف المسؤولين مع المتضررين ، وهم ضحايا سوء تدبير مشاريع القضاء على السكن الغير اللائق بمنطقة المحاميد السكنية بمدينة مراكش . وقد تابعت تساوت 24 الموقع الاخباري لجريدة أصداء تساوت الورقية الجهوية .. كل مراحل هذا الاعتصام اللامحدود ، مدونين تفاصيل هذا الملف المضطرب إلى حدود الساعة . دون أن تجد قضيتهم طريقها إلى الحل ، ليصنعوا ﻷنفسهم قبورا أمام الباشوية كتب عليها وبالخط العريض : التعويض .. المحاسبة .. الضمير . ظروف مزرية تعيشها الأسر المتضررة وهي تواجه مصير التشرد بعد هدم بيوتها ، مصحوبة بأبنائها و صغارها تتقاسم الخبز والبرد والخوف ، فيما الجهات

المسؤولة تكتفي بالتفرج و خلق وعود لا طائل منها . معاناة عمرت منذ 2012 ، كما تؤكد الوثائق الرسمية، حين تم انعقاد اجتماع بمقر ولاية مراكش خصص لدراسة وضعية بلوك 31 ، 34 ، 1/35 و 2/35 و دوار ليموري و بلوك 21 بالنفوذ الترابي للملحقة الإدارية المحاميد . والذي حضره .. وصادق ووقع عليه كل من السادة : – رئيس المنطقة الحضرية المنارة . – قائد الملحقة الإدارية المحاميد . – المفتشة الجهوية للاسكان والتعمير وسياسة المدينة . – المدير العام لشركة العمران . – رئيس قسم التعمير والبيئة بالولاية . – الوكالة الحضرية لمراكش . – مجلس مقاطعة المنارة . وبحضور جمعيات المجتمع المدني الممثلة للسكان المعنيين .وبعد المناقشة قرر تفعيل مشروع : استفادة الساكنة من إعادة الهيكلة وكذا رسم خارطة الطريق بالإضافة إلى أن الترحيل سيتم بعين المكان وشركة العمران ستتولى إعداد تصاميم البناء والخرسنة المسلحة ومنحها بالمجان لفائدة السكان المعنيين .. ووعود كثيرة تم طمسها وتنكرت لها السلطات المحلية ومؤسسة العمران . كل المستجدات والتطورات التي تهم هذا الملف سنعود إليها في القريب العاجل .

2016-01-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin