مدينة العطاوية : ظاهرة توظيف الأشباح مستنقع ضحل أزكم أنوف المواطنين بالعطاوية ، وبعد فضيحة الموظف الشبح شقيق النائب الرابع بالمجلس البلدي تطفو فضيحة موظف آخر شبح وهو إبن الرئيس السابق الذي يشتغل بالديار الإسبانية وراتبه يسكب في حسابه …ولي اهضر يرعف

753 مشاهدة

تناولت تساوت 24 موضوع الموظفين الأشباح وفي المبتدأ سلطت الأضواء على شقيق النائب الرابع بالمجلس الذي توظف مند 15عاما أي أنه مند أن جثم أخوه على أنفاس البلدية وهو شبح لا يظهر للعيان وشغله الشاغل لا يتجاوز الثمالة والتسكع في أزقة العطاوية ويفتخر بكونه موظف شبح وعلى حد تعبيره “لي اهضر يرعف” وقد أنزلنا في تساوت 24 هذا الموضوع ظنا منا أن المسؤولين سيتحركون في هذا الباب إلا أن الظاهر هو أن نفوذ شقيقه تتجاوز المسؤولين بهذا الإقليم هكذا ونحن نبدد آثار صدمة صمت المسؤولين حيث نتفاجئ بموظف شبح آخر والذي تم توظيفه في فترة أبيه الرئيس السابق مند أزيد من 15سنة ، فيتساءل المواطن المهتم بالشأن المحلي والذي أغرق المسؤولين بالتساءلات دون أن يتلقى جوابا واحدا شافيا …هل بلدية العطاوية تعد وكالة بدون بواب وإذا كان توظيف الأشباح بها مباحا، فكيف نجد صباحا ورواحا أمام الباشوية وأمام البلدية اعتصامات شباب مجازين شاخوا وهم يحتجون على وظيفة يسد راتبها رمقهم ، هذا ويناشد المهتم بالشأن المحلي السيد عامل الإقليم أن يفتح تحقيقا في هذه التجاوزات فقد عَمَّ بالعطاوية تسيب ورائحته أزكمت الأنوف في المملكة كلها.

2017-09-27
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin