عاجل وخطير: المكتب الصحي البلدي والمصلحة البيطرية بمدينة قلعة السراغنة تقوم بحرق بقرة بالمجزرة البلدية بعد إكتشاف مرض خطير بلحمها بعد ذبحها.

رشيد غازي

قام كل من المكتب الصحي البلدي و المصلحة البيطرية بقلعة السراغنة صباح هذا اليوم بإتلاف لحوم بقرة بعد أن اكتشفوا إصابتها بمرض بوصفير من الدرجة الثالثة استشرى في جميع جسدها وبعد المعاينة البعدية تأكد للطبيب البيطري أن هذه البقرة كانت تحمل أعراض المرض الخطير. وتجندت المصالح البيطرية بالمجزرة البلدية كعادتها وراقبت رؤوس الأبقار والأغنام المذبوحة والتي كانت متجهة للإستهلاك المحلي فاكتشفت إصابة هذه البقرة بهذا النوع الخطير من الأمراض الذي قد يسبب مضاعفات خطيرة للبشر أثناء إستهلاكه. وللإشارة فإن المصالح البيطرية تقوم فقط بالمراقبة البعدية لرؤوس الماشية المذبوحة في حين يتعذر عليها القيام بالمراقبة القبلية لإنعدام أجهزة المراقبة. كما أن هذه المصالح تظل العين اليقظة لحماية سكان مدينة القلعة من الذبيحة السرية التي تراجعت تجارتها في السنوات الأخيرة بفعل تشديد المراقبة على الجزارين وبائعي اللحوم. وفي تصريح لجريدتنا أكدت المصالح البيطرية أن مايذبح في المجزرة البلدية بالقلعة من رؤوس ماشية مراقب وأن حالة القطعان بالإقليم سليمة . 12309295_994421663948588_604622961_n 12319715_1119640571387797_757571173_n 12309295_994421663948588_604622961_n

2015-12-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي