شؤون ثقلفية سرغينية :الاطار بوزارة الثقافة الاستاذ عبد الاله النمروشي يقود وباقتدار مسلسل تاسيس المكتبات العمومية الجماعاتية باقليم قلعة السراغنة .

787 مشاهدة

دشن الأستاذ عبد الإله النمروشي الإطار بالمديرية الجهوية للثقافة بمراكش برنامجا ثقافيا ضخما بجماعات الإقليم القروية ويروم انشاء مكتبات عمومية جماعاتية في إطار شراكة بين وزارة الثقافة وتلك الجماعات القروية وذلك من أجل تقريب الكتاب من سكان القرى وتحفيز أبنائهم على القراءة. ومن بين الجماعات التي عرفت تأسيس أول مكتبة عمومية جماعة أولاد أصيبح القروية والتي وفر رئيسها السيد عزيز مصباح قاعة لتصبح مكتبة عمومية وأشرف الأستاذ النمروشي على تأطير موظفين من الجماعة لاكتساب خبرات في علم المكتبات وبفضل هذه المجهودات باتت مكتبة أولاد أصيبح جاهزة،حيث تم تزويدها بالكراسي والطاولات والكتب والمراجع العلمية. اما المكتبة العمومية بجماعة العامرية فإن الأشغال تتقدم لافتتاحها قريبا، كما أن عملية تجهيزها توشك على نهايتها. إن الأستاذ عبد الإله النمروشي يولي أهمية قصوى للشأن الثقافي بالإقليم والذي لايزال يحتل مراتب متقهقرة ثقافيا وخصوصا على مستوى المكتبات ودور الثقافة. فهل ستحدو باقي الجماعات القروية حدو جمعاتي أولاد اصبيح والعامرية للشروع في إنجاز مكتبات عمومية جماعاتية خصوصا وأن متطلبات الشباب تسير في هذا الاتجاه. وبدورها جريدتنا تحيي عاليا مجهودات الأستاذ عبد الإله النمروشي وتعتبرها عملا وطنيا يدخل في إطار تقريب الكتاب من ساكنة القرى.

2016-04-18 2016-04-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin