ساكنة مدينة وإقليم قلعة السراغنة تشيع جثمان الراحلة ابنة المناضل الحقوقي صفي الدين البودالي في جنازة مهيبة شاركت فيها العديد من الشخصيات السياسية والحقوقيةوالجمعوية والدينية والاعلامية .

شيعت ساكنة مدينة وإقليم قلعة السراغنة جثمان الراحلة ابنة المناضل الحقوقي صفي البودالي التي وافها الاجل المحثوم بعد صراع مع مرض عضال ألم بها. وعقب صلاة الظهر تحرك الموكب الجنائزي نحو مقبرة سيدي صالح مخترقا الشارع الرئيسي لمدينة قلعة السراغنة وقد شاركت فيه شخصيات سياسية تمثل جميع الأطياف اليسارية وشخصيات حقوقية وجمعوية وممتلوا المنابر الاعلامية المحلية وباشا المدينة وديوان السيد العامل وبعض الاطر بالعمالة ومندوب وزارة التعليم بالقلعة ومدير المدرسة الرحالية الفقيه العلامة سيدي محمد بلبهلول ورئيس المجلس الوطني لحزب الطليعة . وقد تلقى والد الراحلة التعازي من الحاضرين. وللإشارة فإن الراحلة كانت تمارس مهنة التدريس قيد حياتها بإحدى الإعداديات قبل أن يفاجأها المرض اللعين ويقضي على آمالها في الحياة.

2016-02-02 2016-02-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي