جماعة المربوح بإقليم قلعة السراغنة الشروع في إنجاز طريق لفك العزلة عن العديد من الدواوير وسط فرحة عارمة للساكنة والفضل يعود لمجهودات رئيس الجماعة الأستاذ العياشي الفرفار.

انطلقت الأشغال لإنجاز طريق بجماعة المربوح القروية شمال مدينة قلعة السراغنة وذلك لفك الغزلة عن مجموعة دواوير بالجماعة وتحسين الولوج إلى ساكنتها التي عانت في السابق من غياب مثل هذه المشاريع. وسيتم إنجاز هذا الطريق بغلاف مالي يقدر ب500 مليون سنتيم استطاعت الجماعة أن تقنع صندوق القرض الجماعي لتمويل هذا المشروع الذي اعتبر الأضخم بالجماعة نظرا لحيويته واعتباره شريان حياة للساكنة التي ظلت تنتظر خروجه، وقد عبرت عن فرحتها العميقة بهذا المشروع مبدية تفهما كبيرا لسير الأشغال وفاسحة المجال للمقاولة المشرفة على إنجازه بمباشرة الأشغال دون اعتراضات كما أن بعض الساكنة قد سمحت بهدم أجزاء من منازلها وتبرعها لتوسعة قارعة هذا الطريق، ومن بين مظاهر الفرحة التي عمت هناك هو الكرم وحفاوة الاستقبال التي ابدتها الساكنة والمتمثلة في تقديم اطباق الطعام للحاضرين. كما توجهت الساكنة بشكرها العميم إلى السيد محمد صبري عامل صاحب الجلالة على الإقليم على مجهوداته ودعمه لجماعة المربوح وكذا لمجهودات رئيس الجماعة الأستاذ العياشي الفرفار الذي ابلى البلاء الحسن في النهوض بالجماعة وبمتطلبات الساكنة وخصوصا في مجال البنيات التحتية. وللاشارة فإن طول هذا الطريق يبلغ 8 كيلومترات وعرضه 7 أمتار وسيتم إنجازه بمواصفات ومعايير عالية الجودة.

12767637_1162803117071542_1332991305_n 12746530_1162802293738291_530166497_n
2016-02-20 2016-02-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي