النقيب ابراهيم صادوق يزور مدينة القلعة وجريدة تساوت 24 تلتقي به وتجري معه حوارا شيقا حول قضايا الساخنة والراهنة ببلادنا ومن بينها تعسر تشكيل الحكومة ويشيد بالسيد محمد صبري عامل الاقليم وباعماله وانجازاته. .

التقى طاقم جريدة تساوت 24 وبالصدفة مع النقيب سيدي ابراهيم صادوق الذي يزور مدينة القلعة والتي ياخذه الحنين اليها باعتبارها مسقط راسه حيث يدأب دوما على زيارته مرتين في الاسبوع. وعن تعسر تشكيل الحكومة طالب النقيب رئيس الحكومة ورؤساء الاحزاب الوطنية بان يضعوا خلافاتهم جانبا وان يغلبوا المصلحة الوطنية العليا على خلافاتهم الشخصية. وتمنى السيد النقيب الشفاء العاجل للاستاذ امحمد بوستة والذي يرقد بالمستشفى العسكري بتعليمات ملكية سامية واشاد بشخصية هذا الرجل الوطني . ولم ينس السيد النقيب ان يشيد بالعلامة الرحالي الفاروقي ويثني على اعماله الجليلة والتي تظل منارة علمية شامخة وصرحا علميا كبيرا ،ومرجعا اصيلا للوسطية والاعتدال في الاسلام . واشاد السيد النقيب بالاوراش المفتوحة التي تعرفها مدينة واقليم القلعة كما توجه بالشكر الى السيد محمد صبري عامل الاقليم على مجهوداته واعماله الجليلة والتي غيرت وجه الاقليم وجعلته يعرف تطورا في جميع الميادين. وللاشارة فان النقيب سيدي ابراهيم صادوق يعتبر من ابناء السراغنة البررة والنجباء والذي يمكن وصفه بانه المتفوق من بين اقرانه وهو الذي يحمل في فؤاده وعلى الدوام عشق قلعة السراغنة. فتحية اكبار واجلال لهذا الهرم الحقوقي والقانوني والانساني والذي يظل دوما هرما شامخا .

2017-01-14 2017-01-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي