اقليم قلعة السراغنة يشهد تساقطات مطرية مهمة قد تنعش امال الفلاحين بموسم فلاحي متميز

يعرف اقليم قلعة السراغنة ومنذ ساعات الفجر الاولى من يومه الخميس تساقط زخات مطرية مهمة عامة ورغم الجو البارد الذي يصاحبها فان الفلاحين وعموم الساكنة استبشروا بها خيرا خصوصا وان هطول المطر توقف لما يزيد من شهرين متتاليين . وعودة التساقطات المطرية ينعش امال الفلاحين والمزارعين والكسابة ومربي الماشية بموسم فلاحي متميز يسمى شعبيا وبلغة العامة الصابة حيث تنتعش مزروعات الحبوب والخضر واشجار الزيتون والمراعي وتنبت الارض الكلأ للمواشي مما يجعل الكسابة يستغنون عن الاعلاف المصنعة والتبن والتي ارهقت كاهلهم نظرا لغلائها الفاحش. وعبر العديد من المزارعين ومربي الماشية صباح يومه الخميس بالسوق الاسبوعي لخميس بالعطاوية عن فرحتهم وسعادتهم بهاته الامطار كما ان اثمان المواشي والابقار والعجول عرفت ارتفاعا ملحوظا صباح يومه الخميس. وللاشارة فان عودة التساقطات المطرية الى اقليم قلعة السراغنة سيكون لها انعكاسات ايجابية على جميع القطاعات نظرا لطبيعة الاقليم الجافة والتي تعتمد على مياه الامطار في جل انشتطها اليومية وغياب الامطار ينذر دوما بموسم فلاحي قاحل وجاف.

2017-01-19 2017-01-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي