اقليم اليوسفية:نادي أولمبيك احمر لكرة القدم يسحق غريمه نادي الإشراق من مدينة اليوسفية

خلال لقاء الديربي الحمري وعلى رقعة الملعب البلدي بالشماعية حقق أولمبيك أحمر الأهم على أرضه وأمام جماهيره عندما فاز على ضيفه إشراق اليوسفية بخمسة أهداف مقابل هدف، في الجولة الثامنة عشر من الدوري الإقليمي لكرة القدم. حيث عرف اللقاء حضورا جماهيريا غفيرا استمتع بالمباراة . بدأ اللقاء بسيطرة حمراوية مطلقة حيث لم يقو فريق الإشراق على مجارات إيقاع لاعبي الأولمبيك الذين فرضوا سيطرتهم وتحكموا في مجريات اللعب، حيث خلقوا متاعب كثيرة للاعبي الخصم بفضل تألق المجموعة الأولمبية التي أبدت تجانسا وتفاهما كبيرين بين الخطوط الثلاثة حين أبدعوا بتمريرات قصيرة و بينيية استحسنها الجمهور الحاضر ورموا بثقلهم على مرمى الخصم ، قبل أن تثمر هذه المجهودات بتسجيل الهدف الأول من رجل رضوان أعميمي مستفيدا من تمريرة محمد أمين زروال . رد فعل نادي الخصم لم يكن فعالا خاصة أن المدرب يوسف الشماع عرف كيف يغلق جميع المنافذ على الخصم، بفضل خططه التكتيكية و صرامة ميزت لاعبيه وحفزتهم على الضغط العالي الشيء الذي جعل الفريق الأولمبي يعتمد عليه بتقوية خط الدفاع بعد إرجاع جوكر الفريق عبد الحميد فاكر لمركز الظهير الأيمن الذي أبان على تفاهم كبير رفقة زميله صمام الأمان أناس الدناني الذي سير بعقلانية خط الدفاع بفضل خبرته وتجربته . واستطاع محمد أمين زروال إضافة الهدف الثاني بطريقة ولا أروع وبتسديدة مركزة جعلت الجماهير الحاضرة تصفق لجمالية الهدف قبل أن يستسلم الفريق الخصم بعد تسجيل أنس الدناني لضربة جزاء لينتهي الشوط الأول بتقدم الأولمبيك بثلاثية نظيفة . بداية الشوط الثاني عرفت إندفاعا طفيفا للزوار أحرز من خلاله هدف عن طريق أشرف الديسكو بعد تمريرة خاطئة من رجل يحيى بوجديان . هدا الهدف جعل الأولمبيين يستفيقون من سباتهم و أضافوا الهدف الرابع عن طريق اللاعب عبد المنعم البوعزاوي بعد سلسلة من المترابطات القصيرة ليختتم مهرجان الأهداف المتألق رضوان أعميمي الذي إستغل عرضية عبد الكريم البحيري . واقترب الأولمبيك من ضمان تحقيق الصعود و في سؤال طرحته الجريدة على رئيس النادي السيد فريد حدوي،حول المشاكل المادية المستعصية التي يمر منها الفريق..كان الجواب أن الفريق فعلا يعيش ظروفا مادية مزرية،في ظل المنح الهزيلة التي تمنحها الجهات المكفول لها دعم الفريق ،خاصة و أن الفريق يتشكل من فئات البراعم و الصغار ثم الفتيان فالشبان، ويضم النادي لاعبين موهوبين و متميزين داخل كل الفئات،كل هذا يجعل مصاريف التنقل بما في ذلك المؤونة و مستلزمات التداريب و مستحقات اللاعبين و الأطر تثقل كاهل النادي ،وبالرغم من هذا كله يضيف رئيس النادي أننا متفءلين خيرا و النادي يسير بخطى ثابثة نحو النجاح و الاستمرارية الإيجابية..

2016-03-15 2016-03-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin