رئيس جماعة لهيادنة يحمي نائبه الثاني رغم إدانته قضائيا بتهمة التزوير .

2015-03-08T13:06:37+00:00
2015-03-08T13:27:09+00:00
الاقليمية
رئيس جماعة لهيادنة يحمي نائبه الثاني رغم إدانته قضائيا بتهمة التزوير .


محمود بنفايزة
عدل

أدانت المحكمة الابتدائية بإقليم قلعة السراغنة الرئيس الثاني لجماعة لهيادنة بشهرين سجنا نافذة وغرامة مالية قدرها 2000 درهم . بتهمة تزوير محرر عرفي إلا أن رئيس الجماعة لازال مستمرا في خرق القانون الجاري به العمل بتعنته واستمراره على عدم سحب التفويض لنائبه الثاني المدان وكذا الاعتماد عليه في تمرير الحساب الإداري . في حين يتساءل الرأي العام المحلي عن هذا التسيب ألا أخلاقي في تدبير الشأن المحلي . وفي اتصال بالمعارضة أكدت هذه الأخيرة أنها تحمل المسؤولية للرئيس لما وصلت إليه الجماعة من خروقات . وتأسف جدا لتأخير النظر في الشكايات المتعددة الموجهة مند مدة للمصالح المركزية للسلطة الوصية عن كل الخروقات الخطيرة بالجماعة .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق