الشغيلة الصحية بمستشفى لالة خديجة بتاملالت باتت عرضة للاعتداء من طرف مرافقي المرضى وتطالب بوضع حد لهذا التسيب.

الشغيلة الصحية بمستشفى لالة خديجة بتاملالت باتت عرضة للاعتداء من طرف مرافقي المرضى وتطالب بوضع حد لهذا التسيب.


تعرض أمس حوالي الساعة الثامنة مساء الطاقم الطبي والتمريضي بقسم المستعجلات بمستشفى الاميرة لالة خديجة بتاملالت الى اعتداء لفظي ومادي من طرف مرافقي مريض ولج للمستشفى طلبا للعلاج .
وبات مرافقو المرضى يستفزون الطاقم الطبي والتمريضي في محاولة منهم لاقتحام غرف الاطباء وغرفة الفحص الاولي بالمستعجلات ويحاولون الولوج اليها بالقوة وهو مايجعل الطاقم الطبي يجد صعوبة في أداء مهامه على أكمل وجه.
ولولا تدخل رجال الدرك الملكي أمس في الوقت المناسب لكان تعرض الطاقم الطبي لاعتداء سافر .
وللاشارة فان مستشفى الاميرة لالة خديجة بتاملالت اصبح يشكل مصدر ازعاج للاطباء والممرضين خصوصا وان مرافقي المرضى يلحون على اقتحام غرف الفحص والتشخيص الاولي ومحدثين صخبا لايطاق بحواراتهم ودردشاتهم .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق