وفاة الزعيم الاستقلالي الوطني امحمد بوستة بعد صراع مع المرض والجريدة تعزي في وفاته وتعتبر رحيله خسارة كبرى لبلادنا وللمشهد السياسي الوطني.

غادرنا الى دار البقاء ليلة امس البارحة بعد صراع مع المرض القيادي في حزب الاستقلال الاستاذ امحمد بوستة . وبهذه المناسبة الاليمة يتقدم طاقم جريدة تساوت 24 بتعازيه الحارة الى عائلة الراحل الصغيرة والى جميع مكونات حزب الاستقلال اقليميا جهويا ووطنيا ونعتبر وفاة هذا القيادي والوطني خسارة كبرى للمغرب وللمشهد الحزبي بالمغرب. وللاشارة فان الراحل الاستاذ امحمد بوستة تقلد العديد من المناصب الوزارية من بينها بقاؤه مدة طويلة على راس الديبلوماسية المغربية وكان الراحل معروفا بمواقفه الوطنية المدافعة عن وحدة البلاد كما ظل وفيا للعرش العلوي المجيد. والله تعالى نسأل ان يسكن الفقيد جناته وان يلهم ذويه الصبر والسلوان . انا لله وانا اليه راجعون.

2017-02-18 2017-02-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي