مصالح بلدية قلعة السراغنة برئيسها و بمنتخبيها واطرها وموظفيها يتعبؤون للزيارة الملكية المرتقبة للاقليم ويسابقون الزمن لجعل مدينة القلعة في حلة بهية ومزركشة تليق بمقام العاهل الكريم.

تشهد مدينة قلعة السراغنة حركة غير عادية ومنذ الساعات الاولى للاعلان عن الزيارة الميمونة لعاهل البلاد نصره الله المرتقبة للاقليم وهكذا تحولت ساحات وشوارع المدينة وازقتها ومداراتها الى اوراش كبرى حيث تمت صباغة الطوارات والارصفة ومداخل الاحياء وتم طلاء جذوع الاشجار باللون الابيض الناصع باهم حدائق المدينة كما تمت اضاءة اهم مدارات المدينة بنافورات ضوئية بديعة تتلالئ ليلا بامواج زاهية من الالوان والانوار. وباشرت طواقم عديدة عمليات تنظيف للساحات ولجنبات المدينة كما تم ايضا تثبيت العديد من المصابيح الكهربائية بشوارع المدينة وبمداخلها وبمخارجها . ولاعطاء بعد جمالي للطبيعة تم تشديب وتقليم سعف النخيل الباسق وتقليم الاشجار. ويشرف رئيس بلدية قلعة السراغنة الاستاذ نور الدين ايت الحاج بنفسه ليل نهار على هاته الاشغال ويزود العاملين والمشرفين عليها بتوجيهاته . وفي ظرف اقل من اسبوع تجملت مدينة قلعة السراغنة بجمال ورونق أخاذ جذاب ساطع للناظرين. ولا يسعنا الا ان نقول يامدينة قلعة السراغنة ياقلعة السلطان المولى اسماعيل هيا زغردي ورحبي بمقدم خير الطلعة والبركات جلالة محمد السادس ادام الله عزه ونصره . فزيارته اليك تجلب الخير والنماء والازدهار. اننا ننتظر قدومك الميمون الينا يامولاي على احر من الجمر . اللهم عجل بزيارة السلطان العزيز الى مدينتا واحفظه لشعبه كما حفظت الذكر الحكيم. وللاشارة فان اشغال تهيئة مدينة القلعة مستمرة ولن تتوقف استعدادا للزيارة الكريمة لعاهل البلاد ادام الله نصره وخيراته وبركاته.

2017-01-07 2017-01-07
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي