مدينة العطاوية: عودة الأغلبية المعارضة إلى استكمال سلسلة الإعتصامات تطرح عدة تساؤلات حول وضعية تدبير الشأن المحلي .

1٬867 مشاهدة

عاد أعضاء المجلس البلدي المشكلين للأغلبية المعارضة هذا اليوم فاتح شهر غشت 2017 لٱستكمال سلسلة اعتصاماتهم من أجل تصحيح المسار الديموقراطي وتحقيق مبدأ المصلحة العامة هي العليا . هذا ويأتي اعتصام هذا اليوم تأكيدا لاستمرار وتصعيد الإحتجاج على سلوك الرئيس الذي لا يعير أي اهتمام لتخليق الحياة العامة التي تتجلى في تطبيق مبادئ الحكامة الجيدة ، ومن جملة هذه المبادئ ، الجواب عن شكايات المستشارين المرفوعة إلى ديوانه مند ثلاثة أشهر ومد قنوات الحوار الجاد معهم . هكذا يأكدون هؤلاء المستشارين على أن هذا الاعتصام سيتصاعد إلى حدود الإضراب عن الطعام أو أشياءا أخرى أعظم في حالة تجاهل هذا الرئيس لشكاوى هذه الأغلبية المعارضة

2017-08-01
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin