مدينة العطاوية:ضمن سلسلة الشكايات المرفوعة الى القضاء من طرف العمال والمستخدمين ضد شركة سويتراب التي تعود ملكيتها لرئيس بلدية العطاوية…الفاطمي القاق الحارس البئيس يقاضي هذا الأخير بعد أن عزم على أن يلهف منه دريهمات مستحقاته

2٬510 مشاهدة
عمر نفيسي
bacha

طرد المدير العام والمالك لشركة سويتراب والرجل الخارق ببلدية العطاوية حارسه الفاطمي القاق الملقب بالباشا طردا تعسفيا دون اخطار بعد خدمته لصالح الشركة مند خمس سنوات لم يضبط على هذا الحارس البئيس أدنى خطأ يدينه. وعندما طلب هذا الأخير مستحقاته هدده هذا الرجل الذي يعتبر نفسه قوة فوق كل القوى في هذا البلد الحبيب وأجابه…”اجري جهدك والى ما قدك اهنا اطلع للرباط…” فقام الحارس البئيس ولملم ايمانه بأن في هذا البلد قانونا وتوجه الى مفتش الشغل بمراكش الرجل المعروف جهويا بنزاهته والذي عقد عدة جلسات صلح باءت بالفشل من طرف ممثل الشركة الذي صرح أنه العبد المأمور ويطبق تعليمات المدير العام بحذافرها…فحرر السيد المفتش محضرا يأكد فيه مستحقات الحارس الفاطمي القاق مند أن اشتغل مع الشركة الى حين طرده بتاريخ 2014/03/01 مع تحديد مدة اشتغاله في خمس سنوات ومن تاريخ طرده وهو عاطل بدون عمل علما أن هذا البئيس ينتمي الى المقاطعة التي يمثلها هذا الرئيس… هكذا فمند أن التجأ هذا الحارس الى القضاء ضد شركة سويتراب ومالكها يتهرب من الامتثال أمام المحكمة تعنتا وكبرياءا حتى بلغت الجلسات المؤجلة مند رفع الشكاية الى الآن خمسة جلسات وقد تسلمت جريدة أصداء تساوت وموقعها الاخباري الالكتروني ملف القضية واطلعت على تفاصيل الدعوة وستتابعه اعلاميا نزولا عند رغبة المدعي الفاطمي القاق الذي يناشد القلوب الرحيمة ذووا السلط في هذا البلد أن ينصفوه من الطاغوت الذي لا ترحم عصاه كل من وقف أمامه, ناسيا ومتناسيا أن هناك ذمم لا تباع ولا تشترى وتتسم باالثبات على الرأي والموقف, والقدرة على الاستمرار في النشاط الارادي الذي يتطلبه العمل الطويل…

2015-03-09
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin