مجموعة منارة قابضة عملاق مواد البناء والاشغال العمومية تفتتح أول اكاديمية لمهن البناء والاشغال العمومية بحضور الرئيس المدير العام للمجموعة محمد زهيد ورئيس الجهة ورئيس جامعة القاضي عياض والقنصل العام لفرنسا بمراكش والحاضرون يشيدون بهاته البادرة العلمية لمجموعة منارة قابضة .

شهدت مراكش يومه الجمعة حدثا تاريخيا بارزا ينضاف الى انجازات المدينة الحضارية والتنموية والعلمية ويتعلق الامر بافتتاح اول اكاديمية خاصة لمهن البناء والاشغال العمومية والتي أنشاتها مجموعة منارة قابضة عملاق مواد البناء والاشغال العمومية من اجل تكوين الشباب وخريجي المعاهد والمدارس والجامعات في ميدان البناء والاشغال العمومية . ومن اجل هاته الغاية حل رئيس جهة مراكش اسفي السيد احمد اخشيشن ورئيس جامعة القاضي عياض الدكتور عبد اللطيف الميراوي والقنصل العام لفرنسا بمراكش والعديد من الشخصيات ورجال الاعمال والمال والمنتخبون ورجال الاعلام . وقد القى المدير العام للمجموعة السي محمد بننزعيتر كلمة رحب فيها بالحاضرين وذكر باهمية انشاء هاته الاكاديمية التي تعتبر اول اكاديمية خاصة لتكوين الشباب في مجالات البناء والاشغال. العمومية . واثر ذلك القى الرئيس المدير العام للمجموعة سي محمد زهيد كلمة رحب فيها بالحاضرين واعتبر انشاء هاته الاكاديمية تميزا خاصا بالمجموعة واسهاما منها في مجال التكوين وفي الاقتصاد الوطني. جهويا اقليميا ومحليا من اجل الرقي بالمقاولات ودعمها بالكفاءات. وبعد ذلك القى رئيس الجهة كلمة عبر فيها عن سعادته بانشاء هاته الاكاديمية واعتبر رئيس جامعة القاضي عياض انشاء هاته الاكاديمية اضافة نوعية لبرامج تكوين الشباب بالجهة . وبهاته المناسبة تم توقيع عدة اتفاقيات شراكة بين مجموعة منارة قابضة ومجموعة من المؤسسسات العلمية والمالية والاجتماعية . وستنطلق الدراسة بهاته الاكاديمية التي تتواجد بقلب كليز الحي الشهير بمراكش المتواجد مقرها ببرج الاعمال جيليزيوم شارع محمد الخامس خلال هاته السنة بثلاث تخصصات سيتلقى خلالها الطلبة تكوينات نظرية وتطبيقية وحددت مدة الدراسة في سنتين . وعرف حفل افتتاح اكاديمية منارة تنظيم حفل استقبال كبير على شرف المدعوين .

2018-09-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي