مجلس بلدية العطاوية يعقد دورته العادية لشهر ماي

1٬207 مشاهدة

عقد مجلس بلدية العطاوية دورته الثانية لشهر ماي 2016 و ذلك يوم الخميس 05 ماي 2016 على الساعة 10:00 صباحا في قاعة الاجتماعات بمقر البلدية و قد ترأس الدورة السيد الرئيس عبد الرزاق الورزازي الذي و بعد افتتاحه للدورة دخل مباشرة الى تدارس النقط المدرجة في جدول الأعمال المتكون من 11 نقطة و كانت كالتالي :

  • الموافقة على احداث محطة طرقية للطاكسيات اتجاه قلعة السراغنة بالبقعة الأرضية المتواجدة بين بادو و ايت عادل .
  • الموافقة على كناش التحملات الخاص بتفويت المقر القديم للبلدية و المقر القديم للدرك الملكي .
  • الموافقة على كناش التحملات الخاص بالمركب التجاري المتواجد بتجزئة الزيتونة .
  • الموافقة على دفتر التحملات الخاص بالمركب التجاري المتواجد بتجزئة الزيتونة .
  • الموافقة على دفتر التحملات الخاص باحداث منطقة صناعية بأرض البصيرات .
  • الموافقة على كناش التحملات الخاص باحداث مشاريع تنموية و اجتماعية و اقتصادية على الأراضي المتبقية في بعض التجزئات و كذا مركز المدينة .
  • اتفاقية شراكة مع أصحاب الدكاكين و المقاهي المتواجدة بالسوق القديم .
  • مناقشة مشاكل الشبكة الكهربائية و الماء الصالح للشرب و الصرف الصحي بمدينة العطاوية .
  • الموافقة على اتفاقية الشراكة و التعاون في مجال التكوين و دعم القدرات و تنمية الكفاءات لفائدة الجماعات الترابية بين وزارة الداخلية و المجلس الاقليمي لقلعة السراغنة و الجماعة الترابية العطاوية .
  • الموافقة على اتفاقية الشراكة و الاحتضان للجمعية الرياضية لشروق العطاوية لكرة القدم .
  • الموافقة على اتفاقية شراكة بين مجلس الجماعة الترابية العطاوية و جمعية العطاوية للتبوريدة .
  • الموافقة على الثمن المقترح من لجنة الخبرة لتسوية الوضعية القانونية لتجزئة سيدي مبارك .

و قد حضر الى الدورة ممثل المكتب الوطني للماء الصالح للشرب و قد التمس من مسير الجلسة أن يقدم النقطة التي تعنيه نظرا لالتزاماته المنتظرة و قد لبى المجلس طلبه و تباحثوا معه كل تدابير مجريات النقطة السابعة حيث تعهد بايجاد الحلول المناسبة لكل المشاكل التي تعاني منها المدينة حيال تخصصاته .

في حين سجل المجلس بواسطة المستشار عماد الحيداوي غياب ممثل المكتب الوطني للكهرباء . و استنكر تعاليه على اجتماعات المجلس , حيث غاب بعد استدعائه 3 مرات و لم يستجيب .

و بعد استقدام النقطة السابعة من جدول الأعمال لهذه الاسباب بدأ النقاش من أول نقطة و التي تدخل في اطارها السيد رئيس لجنة المرافق العمومية و الخدمات السيد أحمد الدشري عبر تقريره الذي هيأه بمعية أعضاء لجنته و الذي لا يرى مانعا في احداث هذه المحطة الطرقية للطاكسيات اتجاه قلعة السراغنة بالبقعة الارضية المتواجدة بين بادو و ايت عادل , و مع احداث جمعية تسير مهني قصد التشارك في تنظيم هذا المرفق العمومي .

4

حيث أن لجنة الميزانية و الشؤون المالية و البرمجة و كما جاء على لسان رئيسها عبد الرحيم بوجو الذي تلا التقرير أن اللجنة تقترح تغيير موقع المحطة الطرقية لقربها من اعدادية ابن الهيثم و مراعاة للسيرورة الدراسية لتلاميذ هذه الاعدادية .

أما اللجنة المكلفة بالتنمية البشرية و الشؤون الاجتماعية و الثقافية و الرياضية فقد عبر تقريرها الذي جاء على لسان رئيسها السيد عادل بدر الدين أن يستحسن مثل هذه المشاريع التي حتما هي اضافة للمدينة و الساكنة على السواء . ليصوت المجلس بالاجماع على النقطة الأولى .

و يمر الرئيس الى النقطة الثانية حيث لا ترى لجنة الميزانية و الشؤون المالية و البرمجة مانعا في عملية التفويت مع مراعاة للتسوية العقارية و كذلك رأي لجنة المرافق العمومية و الخدمات كما جاء على لسان رئيسها المستشار أحمد الدشري حيث يؤكد فقط على بيان نوعية التفويت و التركيز على ثمن المتر المربع و نوعية المشاريع التي ستنجز فوق هذه الارض . أما المستشار عادل بدر الدين رئيس اللجنة المكلفة بالتنمية البشرية و الشؤون الاجتماعية و الثقافية و الرياضية فلا يرى مانعا في تفويت المقر القديم للبلدية و المقر القديم للدرك الملكي في اطار تنمية اقتصادية تسعى الى رقي مدينة العطاوية . كما وافق على كل النقط التي تستوجب الموافقة في جدول الأعمال بعد تدارسها من طرف لجنته على حد تعبيره و كذلك هي لجنة المرافق العمومية و الخدمات . و كما جاء على لسان رئيسها أن ليس لها مانعا في كل النقط المقترحة و شأنها شأن لجنة الميزانية و الشؤون المالية و البرمجة التي نوهت و وافقت على ما يلزم الموافقة عليه في النقط المبرمجة و لا ترى اي اعتراض عليها عندما تكون المصلحة العامة أساس كل المقترحات .

لتحظى النقط المقترحة في جدول الأعمال بالتصويت بالاجماع . و يمرر السيد الرئيس لهذا الاجتماع الكلمة للسيد كاتب المجلس في أن يرفع برقية ولاء للسدة العالية بالله التي ألقاها بالنيابة عنه المستشار شرف نائب كاتب المجلس .

و للاشارة فان السيد الرئيس و عندما طرحت فكرة احياء موسم سيدي احمد بن عبد العزيز احتضنها بكل اريحية و صرح أنه في خدمة سيدي أحمد و شرفاء سيدي أحمد حيث أسند ترتيبات الاشتغال على مشروع احياء هذا الموسم الى المستشار محمد بلفاسي و وعده بالدعم الكلي و الشامل لاقامة هذا الاشعاع الثقافي الثراثي . و أوصى بتأسيس جمعية تحمل اسم هذا الموسم ليتم التشارك معها .

2016-05-05
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin