قيادة تساوت جماعة تاوزينت : خيانة كبرى تهز الجماعة بعد عملية إختطاف أحد المرشحين والأستاذ عبدالمجيد الدحاني يستنكر العملية.والساكنة تهدد بالزحف على مقر العمالة بتنظيم مسيرة تنديدية غذا الإثنين.

1٬920 مشاهدة
رشيد غازي
1_848419_1_34

قام بلطجية وسماسرة الإنتخابات بجماعة تاوزينت بعملية إختطاف مدبرة طالت أحد مرشحي حزب الجرار وفي واضحة النهار اندست هذه العناصر وسط أغلبية مرشحي حزب الجرار الذين فازوا بمقاعدهم ويتزعمهم الأستاذ المحامي عبدالمجيد الدحاني الذي ناضل من أجل أن تتحرر هذه الجماعة من الفاسدين والمفسدين والذين جعلوا من الجماعة إقطاعية لهم وتسببوا في تأخرها وبقائها ضمن ذيل الجماعات الأفقر بالإقليم. وقد سخر المفسدون البلطجية لسرقة أحد المرشحين وتهديده بالتصفية الجسدية إن هو لم يلتحق بالرئيس المنتهية ولايته من أجل تكوين المجلس. وعقب هذا الإختطاف قام المئات من سكان جماعة تاوزينت بوقفات إحتجاجية أمام مناز المفسدين وفي إتصال لجريدتنا أكد لنا الأستاذ عبدالمجيد الدحاني أنه تعرض لخيانة عظمى مدبرة ومحاكة بإثقان وأنه سيلتجئ للقانون خصوصا وأنه شكل فريقا من الأغلبية ومن نفس الحزب. وعلمت الجريدة أنه تم إختطاف مرشحة من نفس الجماعة وبنفس السيناريو. ولاتعرف الوجهة التي تم نقل هذين المرشحين إليها.

2015-09-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي