قلعة السراغنة الفاعل الجمعوي مولاي أحمد بلبهلول رئيس جمعية للسلام للتنمية يلتمس من المدير العام لشركة العمران اداء واجب الضريبة على الاراضي الغير المبنية لتجزئة السلام بقلعة السراغنة والمدير العام يستجيب .

راسل رئيس جمعبة السلام للتنمية السيد مولاي أحمد بلبهلول الإدارة العامة لشركة العمران ومندوببتها الجهوية بمراكش من أجل دفع غرامات جزافية لفائدة بلدية قلعة السراغنة ضدا على عدم بناء بعض البقع الأرضية بتجزئة السلام بمدينة القلعة، وقد قدر المبلغ الذي دفعته شركة العمران في حوالي 800الف درهم تم تسديده عبر شيك. وقد استجابت الشركة لملتمس آخر رفعه السيد مولاي أحمد والمتمثل في ذعيرة على كل بقعة لم يتم التصريح بها قبل تاريخ 2016. وقيمة هذه الذعيرة حددت في 500درهم. وللاشارة فإن مشاكل تقنية وإدارية وعقارية تسببت في تأخير انطلاق أشغال البناء بهذه التجزئة لمدة عشر سنوات، مدة كانت كافية لتسريع وثيرة المخطط العمراني بالمدين ملحوظة : بعد نشر هذا المقال اتصل بنا السيد مولاي احمد بلبهلول وطلب منا حدف كلمة يجبر من المقال , واوضح بان الامر يتعلق بملتمس استجاب له المدير العام للعمران .واضاف بانه يتقدم بالشكر الجزيل للمسؤولين على مؤسسة العمران بقلعة السراغنة والمدير العام الجهوي والسيد بدر الكانوني المدير العام لمؤسسة العمران على تفهمهم واستجابتهم لهذا الملتمس . انظر الملتمس : 12788021_1045276625529758_1290231838_n 12782113_1045285462195541_30837758_n

2016-03-04
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي