قلعة السراغنة:المكتب المسير لنادي الوداد الرياضي السرغيني لكرة القدم يقرر بالإجماع فصل ثلاثة لاعبين يحملان قميصه بعد ضبطها رفقة عاهرتين في الشقة التي اكتراها لهما الفريق

وداد

ليلة لم تكن كباقي الليالي تلك التي عاشها المكتب المشرف على تسيير فريق نادي الوداد السرغيني لكرة القدم،بعد أن ثم اخباره بوجود لاعبين ضمن صفوفه وهم يرافقان مومستان بالمنزل يكتريه لهما  الفريق.
وجاء في تفاصيل الحادث أن لاعبين من مراكش يلعبان في صفوف الفريق قررا إقامة ليلة حمراء ساهرة بالشقة رفقة مومستين استقدماهما من مراكش لقضاء هذه الليلة إلا أن صديقا لهما لحق بهما في الشقة فتعرف على إحدى الفتاتين  ولم يستسغ الأمر فدخل في عراك شديد مع اللاعبين فتم تبادل اللكمات وهو ماجعل أصواتا وصراخا تتسرب بقوة خارج الشقة طلبا للنجدة فقام الجيران بإبلاغ الشرطةوالمكتب المسير . ،وفور علمه بهذه القضية بادر المكتب المسير للفريق بعقد لقاء عاجل قرر فيه فسخ عقدته مع اللاعبين معتبرا أن قيامهما بهذا العمل يعد منافيا للأخلاق الرياضية والآداب العامة.
وكان هذين اللاعبين يكلفان ميزانية الوداد أجرة شهرية تفوق 500 درهم
وقد يرخي هذا الحادث بظلاله على مستقبل الفريق الذي يراهن على العودة إلى قسم الأضواء هذه السنة خصوصا بعد إنطلاقة جيدة قادته إلى التربع على عرش بطولة الهواة.

2015-01-23 2015-01-23
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin