عامل اقليم قلعة السراغنة يترأس اجتماعا لشرح مضامين الخطاب الملكي السامي ويطالب رؤساء المصالح والمسؤولين التقيد بمضامينه والمساهمة في خدمة المواطنين وتحسين ولوجهم الى الادارة والعمل على خدمة مصالحهم .

عقد السيد محمد صبري عامل اقليم قلعة السراغنة صباح يومه الجمعة اجتماعا موسعا بمقر عمالة الاقليم من أجل شرح مضامين الخطاب الملكي السامي في افتتاح السنة التشريعية الجديدة والذي ألح فيه على ضرورة خدمة مصالح المواطنين المرتفقين بالادارات العمومية وفي علاقتهم بجميع ادارات الدولة. في بداية هذا الاجتماع رحب السيد العامل بالحضور واعتبر تنظيم هذا اللقاء بمثابة لحظة حاسمة لشرح مضامين خطاب جلالته في افتتاح السنة التشريعية الجديدة والذي ألح فيه جلالته وطالب من مسؤولي الادارات الترابية والمنتخبين والموظفين بإيلاء أهمية قصوى لقضايا المواطنين والعمل على حل مسائلهم في الادارات العمومية . وألح السيد العامل على تفعيل مضامين الخطاب الملكي السامي وركز على ثلاث مصالح خارجية تشكل العمود الفقري في علاقة المواطنين بها وهي المكتب الوطني للكهرباء و الماء والصحة وطالب من مسؤوليها مواكبة طلبات المواطنين والتسريع في ايجاد حلول لها. كما طالب من باقي الادارات التقيد بمضامين الخطاب الملكي السامي . وحضر هذا اللقاء الكاتب العام للعمالة ورؤساء المصالح الخارجية وباقي الادرات الاخرى. وللاشارة فان هذا الاجتماع الذي ترأسه عامل الاقليم يأتي لشرح مضامين الخطاب الملكي السامي وتفعيلها وأجرأتها على أرض الواقع وكما أراد جلالته ان تكون الادارة في خدمة المواطنين المغاربة.

2016-10-28 2016-10-28
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي