عاجل وخطير….ومن قلب مدينة العطاوية…. انقطاع الخطوط الهاتفية بالعطاوية يصيب المدينة بالشلل التام والاسباب مجهولة.

شهدت مدينة العطاوية يومه الاثنين انطلاقا من منتصف النهار الى حدود الساعة الخامسة مساء انقطاعا كليا للخطوط الهاتفية حيث قطعت الاتصالات بين المدينة ومحيطها الاقليمي والخارجي واضحت هواتف المواطنين النقالة والثابتة بدون حرارة واضحت معها خدمات الانترنيت والفيسبوك معطلة وهو ما انعكس سلبا على تعاملات الادارات مع المواطنين وخصوصا قطاع الابناك والبريد ومكاتب استخلاص فواتير الماء والكهرباء. وبسبب هذا الانقطاع عاش مستخدمو النت بالعطاوية ومتصفحي الشبكة العنكبوتية اوضاعا نفسية خطيرة ووصف بعضهم الامر بدخولهم اسوار سجن منيعة . وللاشارة فان اسباب انقطاع الخطوط الهاتفية عن العطاوية غير معروفة كما ان العطاوية لاتتوفر على شبكة هاتفية تلبي الحاجيات اليومية نظرا لتهالك شبكات الارسال والاستقبال حيث اتخذت الطيور من هوائياتها اعشاشا تحضن فيها بيضها وترعى فراخها زد على هذا ان العطاوية لا تتوفر على شبكة للالياف البصرية . فمن المسؤول عن ازمة انقطاع الخطوط الهاتفية عن العطاوية؟

2017-05-22 2017-05-22
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin