عاجل وخطير……. هدير الجرافات يصم الاذان بمدينة العطاوية والسلطات البلدية تقدم على هدم مقهى المحطة بوسط المدينة لانشاء محطة للحافلات.

لا صوت يعلو فوق صوت الجرافات صباح يومه السبت بمدينة العطاوية حيث اقدمت جرافة تابعة لبلدية العطاوية على هدم اركان مقهى بكامل عتادها وتجهيزاتها وقد تجمهر العديد من المواطنين امام الجرافة التي اوكل اليها هدم وتجريف اركان المقهى والتي اصبحت في خبر كان بعد ان ظلت لسنوات مكانا ومتنفسا يعج بالمرتادين الا ان سلطات البلدية كان لها راي اخر عندما اقدمت على هدمها من اجل بناء محطة للحافلات بشكل عشوائي وبدون دفتر للتحملات او تصميم خصوصا وان المدينة لاتتوفر سوى على محطات عشوائية لسيارات الاجرة والحافلات وهو مايجعل ساكنتها تعاني من غياب هذا المرفق والذي بات تشييده ضرورة ملحة خصوصا وان مدينة العطاوية توسعت عمرانيا وبشريا لدرجة انها ضاقت باهلها كما ان للبلدية امكانات مالية ضخمة قادرة على بناء محطة للحافلات .

2017-02-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي