شؤون جهوية:غلاء الأسعار…تعددت الأسباب والأزمة واحدة

559 مشاهدة

ما بين غلاء الأسعار وكثرة المتطلبات، يعاني المواطن المغربي ويعجز عن توفير أساسيات الحياة؛ سواء لأنها تفوق طاقته وقدراته المالية، أو لقلة الأجور التي لا تكفي  قوت اليوم، أو لغلاء الأسعار المبالغ.

وعلمت مصادر تساوت24. أن السوق الأسبوعي الكائن بأيت أورير -مراكش يعرف خلال الأيام القليلة الماضية موجة من الغلاء لم يشهدها هذا السوق من قبل ، تصاعدت وتيرتها خلال الأيام الأربعة الماضية، حتى وصلت فيها أسعار الخضراوات والفاكهة والسلع الأساسية إلى أعلى مستوياتها.

وفي حديث أجرته الجريدة مع بعض المواطنين ،تبين أن الجميع بدأ يحس بخطورة الأزمة التي تحيق بالمواطن المغربي فبدأ يبحث عن الأسباب، غير أن السبب الأهم الذى يُجمع عليه المواطنون، هو غياب الرقابة الحقيقية والفعالة على الأسواق من جانب الحكومة، وتركها المواطن المغلوب على أمره، .

بواسطة: أمين أبوشعيد(مراسل مراكش)

2016-11-27 2016-11-27
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin