شؤون التصوف والشطحات التصوفية بقلعة السراغنة.. لحمادشة ينظمون مهرجانهم احتفالا بعيد المولد النبوي الشريف بمدينة قلعة السراغنة ويخرجون الى شوارع المدينة في زحف بشري غير مسبوق وينحرون نحيرة تقربا الى الله تعالى ويكرمون ضيوفهم من خلال موائد رحمانية .

سيرا على عادات اجدادهم وابائهم نظمت الطائفة الحمدوشية بقلعة السراغنة موسمها الديني والروحي التصوفي في اطار احتفالها وتخليدها بذكرى عيد المولد النبوي الشريف . وطافت فرق لحمادشة الموسيقية شوارع المدينة من خلال طقس الطواف على الشوارع والذي يكون مصحوبا بشطحاتهم الصوفية اثناء عرضهم للنحيرة هي عبارة عن قربان يتقربون بها الى الله تعالى جلت قدرته ويكرمون بلحومها ضيوفهم من خلال اعداد اطباق الكسكس . وتفاعلت ساكنة المدينة مع طقوس الطائفة الحمدوشية وهي طقوس تعود الى ازمان خلت. وللاشارة فان لحمادشة بالقلعة لايزالون متمسكين بطقوسهم التصوفية الضاربة حذورها في التاريخ المغربي .

2016-12-18 2016-12-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin