شؤون التأمينات الزراعية والفلاحية من اقليم قلعة السراغنة…. فلاحو الحبوب بدوار اولاد عبو بجماعة لعثامنة متذمرون من امتناع شركة التامينات الفلاحية لامامدا تعويضهم عن عملية تأمين الحبوب رغم سيادة سنة زراعية جافة وعقيمة .

825 مشاهدة

ندد فلاحو الحبوب بدوار اولاد عبو جماعة لعثامنة قيادة الدزوز دائرة العطاوية بما اسموه الحيف الذي طالهم من طرف شركة التامين الفلاحي بقلعة السراغنة والمعروفة اختصارا ب لامامدا. حيث امتنعت هاته الوكالة عن تعويضهم عن تامين مزروعاتهم من الحبوب والتي كانوا زرعوها خلال الموسم الفلاحي والذي تميز بشح الامطار مما اثر على تلك المزروعات وتسبب في خسائر لهؤلاء الفلاحين . وبالرغم من دفعهم لتاميناتهم للوكالة المذكورة الا انها رفضت رفضا قاطعا عن تعويضهم وهو ما جعلهم ينددون بهذا الامر خصوصا وان الوكالة اقصتهم وحدهم دون باقي المناطق البورية بالاقليم . ويحاول المتضررون وبشتى الوسائل ايصال احتجاجهم الى مسؤولي هاته الوكالة الا ان مسؤوليها يرفضون الاستماع الى شكاويهم ويغلقون كل ابواب الحوار في وجوههم . وللاشارة فان منطقة اولاد عبو تعتبر من اخصب المناطق زراعيا بالاقليم وكانت المنطقة معروفة بانتاج الخضروات بكثرة الا ان نضوب مياه الري من الابار بسبب توالي سنوات الجفاف وفي ظل غياب اية خطة زراعية لتزويد المنطقة بمياه الري أثر بشكل سلبي على الفلاحة حيث يعتمد السكان على فلاحات معاشية لا تكاد تسد احياجاتهم اليومية . وكلما مال سكانه الى جهة عاقبتهم جهة اخرى وهو الامر الذي نستشفه اليوم من خلال التعامل الارعن لوكالة التامين الفلاحية لامامدا والتي استهترت بفلاحي دوار اولاد عبو وارادت تقليم اظافرهم بل انها تحالفت مع الجفاف ضدهم ولقهرهم واذلالهم .

2017-08-12 2017-08-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي