ساكنة مدينة القلعة تشيع جثمان الراحل الحاج عمر حبلى الى مثواه الاخير في جو جنائزي مهيب وبحضور مسؤولين اقليميين في قطاع الصحة.

في اجواء خاشعة ومليئة بذكر الله والصلاة على رسول الله وطلب رحمته شيعت ساكنة مدينة القلعة في جو جنائزي مهيب جثمان الراحل الحاج عمر حبلى والذي غادرنا الى دار البقاء امس الاثنين . وبعد اقامة صلاة الجنازة على الجثمان الطاهر تمت تسجيته الثرى في مثواه الاخير بمقبرة سيدي صالح وبحضور المندوب الاقليمي للصحة الدكتور يونس لكريك والعديد من اصدقاء الراحل في القطاع ومعارفه واهله. رحم الله الحاج عمر حبلى واسكنه فسيح جناته.وانا لله وانا اليه راجعون.

2017-05-02 2017-05-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي