دائرة العطاوية:الفلاحون ينتظرون بفارغ الصبر حصصهم من الدعم الحكومي.

ينتظر ألاف الفلاحين من سكان دائرة العطاوية وصول الدعم الحكومي الموعود لمناطقهم للتخفيف من معاناتهم مع قطاع تربية المواشي خاصة الأبقار. الفلاحون يتساءلون عن سبب هذا التأخير علما أن كل يوم تأخير في وصول الدعم يكلفهم مصاريف اضافية باهضة تنهك جيوبهم و تزيد من خسارتهم. الفلاحون بالعطاوية كانوا استبشرو خيرا بخبر عزم وزارة الفلاحة توزيع الشعير المدعم بثمن درهمين للكيلوغرام الواحد و دعم مربي الأبقار بمبلغ مئاتي درهم للبقرة الواحدة في حدود خمسة أبقار وقد كانت وزارة الفلاحة صرحت رسميا على لسان كاتبها العام أنها ستشرع في هذه العملية ابتداءا من 20 فبراير الماضي الا أن دائرة العطاوية حتى الساعة لم تستفد من أية مساعدة و لم توفر بها أية نقطة لبيع الشعير المدعم لتقريبه من الفلاحين علما أن دائرة العطاوية تتوفر على قطيع مهم من الأبقار و تنتج كميات كبيرة من الحليب و اللحوم الحمراء. فمتى ستمكن السلطات الإقليمية فلاحي دائرة العطاوية من نصيبهم من الدعم الحكومي فكلما تأخر الدعم كلما تأزمت وضعيتهم المادية و المعنوية!!؟؟

مراسلة العطاوية:بواسطة ياسر بن الجيلالي

2016-03-15 2016-03-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin