خطير ومن قلب دوار الطبايبية جماعة لهيادنة …. رئيس جماعة لهيادنة يحتجز بطاقة الشحن الكهربائية الخاصة بالانارة العمومية مخلفا وعدا قطع على نفسه بتعبئتها تاركا الدوار في ظلام دامس ولاهم له سوى اقتناء سيارة نفعية .

تعيش ساكنة دوار الطبايبية بجماعة لهيادنة حالة من التذمر والاحباط جراء اقدام رئيس الجماعة على نكث وعده بشحن بطاقة الشحن الكهربائية التي تغذي مصابيح الانارة العمومية بالدوار ومنذ منتصف شهر رمضان الابرك حيث اخذ البطاقة واختفى عن الانظار وترك ازقة ودروب الدوار تعيش ظلاما دامسا . ورغم اتصال الساكنة به هاتفيا الا انه لايجيب ولايرد على مكالماتهم ومايهمه هو اقتناء سيارة نفعية جديدة ليمتطيها ويتباهى بها تاركا الساكنة تتلوى خوفا من لسعات العقارب والحشرات السامة في صيف شديد الحرارة . فمن سيوقف تغول رئيس جماعة لهيادنة وجشعه الذي لا حدود له.

2017-06-29 2017-06-29
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي