خطير جدا ….ومؤسف…. موقد فحم كاد ان يتسبب بحدوث كارثة بشرية بمدرسة فرعية بجماعة الجوالة والحادث يتسبب في اختناق رجل تعليم ونقله في حالة حرجة الى المستشفى والطاقم الطبي ينجح في انقاذ روحه .

عاشت المصالح الطبية والسلطات المحلية بقلعة السراغنة حالة من الاستنفار الشديد مصحوبة بالهلع والخوف بعد ان تعرض رجل تعليم يعمل بمدرسة فرعية بجماعة الجوالة الى حادث اختناق نتيجة استنشاقه لثاني اوكسيد الكاربون جراء استعماله لموقد فحم في تسخين الحجرة الدراسية نتيجة موجة البرد القارس التي تضرب المنطقة حيث تنخفض درجة الحرارة. وقد فوجئ الثلاميذ بعد ان اخرجهم الضحية الى فترة الاستراحة بعدم خروجه مرة اخرى للمناداة عليهم للعودة الى القسم وبعدها تم اقتحام الحجرة الدراسية ليعثروا على رجل التعليم وهو ملقى على الارض في حالة غيبوبة وقد تم نقله على عجل الى مستشفى السلامة حيث ادخل الى قسم العناية المركزة بعد ان تظافرت جهود الطاقم الطبي وكذا تدخلات المندوب الاقليمي للصحة الدكتور يونس لكريك الذي ظل يتايع حالة الضحية الى ان تجاوز مرحلة الخطر حيث غادر قسم الانعاش ليبقى تحت المراقبة الطبية . وللاشارة فان حادث اليوم هذا يعتبر الاول من نوعها والذي نتج عن اختناق بالفخم ولولا الالطاف الالهية لتسبب الحادث في كارثة بشرية غير مسبوقة بالاقليم.

2017-01-24 2017-01-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي