خطير جدا .من قلب جماعة لوناسدة …. مواطنون يشتكون من تصرفات الرئيس القاضية بالاجهاز على حقوقهم في ارض اقتسموها بالتراضي فيما بيتهم وبحضور السلطات لديهم محاضر رسمية ويطالبون عامل الاقليم بالتدخل عاجلا من اجل انصافهم من شطط رئيس الجماعة الذي اخل بالتزاماته.

توصلت الجريدة بشكاية مباشرة من مجموعة من ساكنة دوار اولاد اغميض بجماعة لوناسدة والذين يشتكون من تصرفات رئيس الجماعة الذي اقدم على نقض اتفاق بينهم وبين الجماعة والذي يعود الى ثلاث سنوات خلت ويتعلق الامر باقتسام الارض المعروفة بازنادة على 18 مستفيد ليحصل كل واحد منهم على 800 متر مربع حيث تم احداث تصميم لها من اجل انشاء دور سكنية فوقها لكن الجماعة قررت ان يتم اقتطاع بعض البقع السكنية ويتعلق الامر بالارقام 11و 12 و13 لصالح الجماعة وبالتالي تقوم الجماعة بتقليص مساحة البقع الاخرى وهو مايعد انتهاكا للاتفاق الذي تم ابرامه مع الجماعة وبحضور ممثلي السلطات المحلية والاقليمية. وحاول السكان المتضررون اللجوء الى عامل الاقليم من اجل انصافهم وردع الجماعة التي تنصلت من اتفاقها المكتوب معهم الا انهم لم يتلقوا اي رد لحدود كتابة هاته الشكاية. ويوجه المتضررون من هاته العملية نداء استعجاليا الى السيد العامل من اجل التدخل شخصيا لثني رئيس جماعة لوناسدة على التراجع عن قراره الجائر واحترام وثيقة ادارية عبارة عن اتفاق وانها بمثابة عقد والعقد شريعة المتعاقدين كما هو متعارف عليه في القواعد القانونية؟

2017-02-14 2017-02-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي