حصري.. جلسة خمرية تنتهي بوفاة فتاة في حادثة إنقلاب “تريبورتور”على الطريق الرابطة بين آسني و مولاي إبراهيم.

علمت “جريدة تساوت24” من مصادر مطلعة، أن الطريق الرابطة بين جماعة آسني و مولاي إبراهيم، شهدت حادثة سير مروعة ذهبت ضحيتها فتاة عشرينية، كانت على متن “تريبورتور” رفقة صديقتها وشابين آخرين. وأوضحت نفس المصادر، أن الحادثة وقعت بعد أن قضى الشابان و فتاتين قيل أنهما مومستين، ليلة خمرية بجماعة مولاي إبراهيم، ولحظة أن قررا توديع رفيقتيهما بإيصالهما إلى إحدى المحطات القريبة من المنطقة، إنقلبت بهم الدراجة النارية “تريبورتور”، ما تسبب في وفاة شابة على الفور. وأفادت ذات المصادر، أن عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي لآسني، إنتقلت إلى عين المكان، من أجل فتح تحقيق حول ظروف و ملابسات الحادث، فيما تم إقتياد الشابين و صديقة الشابة إلى المركز الترابي من أجل الإستماع إليهم في محضر رسمي ووضعهم تحت الحراسة النظرية بناء على تعليمات النيابة العامة المتخصصة، بينما تم نقل جثة الهالكة إلى مستودع الأموات بباب دكالة بمراكش. الحسين المغراوي :شيشاوة

2016-09-05
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin