جماعة لهيادنة/لعرارشة إقليم قلعة السراغنة إقصاء ممنهج وحرمان بطعم الحكرة من حصص الدقيق المدعم يطال ساكنة دوار السكارتة.

تتساءل ساكنة دوار السكارتة وبحسرة عميقة عن الأسباب التي جعلتهم يحرمون من حصص الدقيق المدعم التي يتم توزيعها بجماعة لهيادنة،بل إن معظمهم أشار وباصابع الاتهام إلى لوبيات وسماسرة الدقيق المدعم والذين يتاجرون بهذه المادة الحيوية وخصوصا وقت الأزمات التي يسود فيها الجفاف، كما ذهب بعضهم إلى اعتبار الإقصاء انتقاما وعقابا لدوار السكارتة الذي رفض سكانه الانصياع إلى فئة سياسية أرادت أن تجعل منهم كتلة انتخابية تاتمر باوامرهم. وتطالب ساكنة دوار السكارتة من السيد عامل صاحب الجلالة على الإقليم التدخل عاجلا من أجل وضع حد لهذا التسيب الذي يعرفه توزيع مادة الدقيق المدعم وتمكينهم من حصصهم.

2016-02-19 2016-02-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي