جماعة المربوح إقليم قلعة السراغنة: المعارضة تنسحب من أشغال دورة فبراير وتبادل التهم والرئيس يقود أشغالها بإقتدار وحنكة .

استكمالا لدورة فبراير التي افتتحها جماعة المربوح الأسبوع الفارط تواصلت صباح هذا اليوم أشغالها بمقر جماعة المربوح . واتناء الجلسة انسحبت المعارضة ممثلة في ثلاثة أعضاء من القاعة إلا أن انسحابهم لم يؤثر على سير أشغالها حيث باشر السيد العياشي الفرفار الإجابة عن الأسئلة الكتابية التي كانت المعارضة قد طرحت على الرئيس سؤال دفع منحة 70الف درهم لجمعية دار الطالب المربوح وكان جواب الرئيس انه سبق الاجابة عنه ببعت رسائل الى الجهات الوصية . وللإشارة فإن جماعة المربوح تسير نحو برمجة مشاريع تنموية للنهوض بهذه الجماعة التي باتت شبه حضرية ونظرا لكونها تجاور المدار الحضري لمدينة قلعة السراغنة. فهل سيجبر ثلاثي المعارضة رئيس الجماعة الرضوخ إلى مطالبه أم أن الصراع سيتواصل بطرق أخرى ؟

2016-02-09
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي