تدشينات مشاريع الخير والنماء متواصلة باقليم الرحامنة بمناسبة ذكرى عيد الاستقلال المجيد باشراف عامل الاقليم على توزيع مجموعة من الدراجات الكهربائية على اعوان السلطة واطلاق اشغال تهيئة شارع الامير مولاي عبد الله كشارع رئيسي ومحوري بمديتة بنجرير وردود افعال ايجابية من ساكنة المدينة بهاته المنجزات .

اشرف عامل اقليم الرحامنة السيد عزيز بوينان صباح يومه الجمعة بمقر عمالة الاقليم بمدينة بنجرير على عملية توزيع ستة وعشرون دراجة كهربائية على عدة مدارس ومعاهد عليا . ونوه السيد العامل بالدور الذي قامت به احدى معاهد الطاقة ببلادنا حيث زودت العمالة بهاته المعدات الصديقة للبيئة والتي تعمل بالطاقة الكهربائية الغير المكلفة والنظيفة . واثر ذلك توجه السيد عامل الاقليم والوفد المرافق له نحو شارع الامير مولاي عبد الله حبث قدمت له تفصيلات وافية لمشروع تهيئة هذا الشارع المحوري بالمدينة والذي ستنطلق فيه الاشغال قريبا بغلاف مالي 10مليون درهم و بعد رفع العلم الوطني اشارة ببدئ الاشغال تحت تصفيقات الحاضرين الذين هتفوا بحياة عاهل البلاد المفدى نصره الله وايده جلالة الملك محمد السادس . ورفع الجميع خالص دعواتهم لله الواحد القهار بان يحفظ جلالة الملك محمد السادس نصره الله ،كما ترحموا على روحي الملكين المجاهدين جلالة الملك محمد الخامس طيب الله ثراه بطل الاستقلال ووارث سره جلالة الملك الحسن الثاني برد الله ضريحه . وللاشارة فان اقليم الرحامنة عرف بمناسبة تخليد ذكرى المسيرة الخضراء وعيد الاستقلال المجيد انطلاق الاشغال في مجموعة من المشاريع التنموية ،كما تم افتتاح اخرى انتهت بها الاشغال والفضل يعود الى حركية واشتغال عامل الاقليم السيد عزيز بوينان الذي يصغي الى اراء الجميع مستلهما اعماله واشتغالاته من فلسفة عاهل البلاد التنموية ،حيث يبقى تنفيذها واجرأتها على ارض الواقع شغله الشاغل .

2019-11-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي