بمناسبة الذكرى الواحد والستون لتأسيس الأمن الوطني المنطقة الإقليمية للأمن بقلعة السراغنة تنظم احتفالا كبيرا حضره عامل الإقليم وتم خلاله تكريم العديد من رجال الأمن.

شهدت المنطقة الإقليمية للأمن بقلعة السراغنة صباح يومه الثلاتاء تنظيم حفل كبير بمناسبة الذكرى الواحد و الستون لتأسيس الأمن الوطني، وفي بداية هذا الحفل وقف الجميع لتحية العلم الوطني واثر ذلك قراءة ايات بينات من الذكر الحكيم بعد ذلك القيت كلمة الأمن الوطني رحب فيها بالحاضرين وعلى رأسهم عامل الإقليم وقائد الحامية العسكرية قلعة السراغنة آسفي. وبعد ألقى السيد عبد الرحمان عفيفي رئيس المنطقة الإقليمية للأمن بقلعة السراغنة وبدوره رحب فيها بالخاضرين معتبرا تخليد هذه الذكرى بمثابة تقليد سنوي دأبت عليه إدارة الأمن الوطني، كما يأتي تخليد هذه الذكرى لتسليط الأدوار التي يقوم بها الأمن الوطني في الحفاظ على الأمن واستثباب الطمأنينة.، كما تطرق رئيس المنطقة الإقليمية إلى المفاهيم الجديدة التي بات يحرص عليها الأمن الوطني لمواكبة التطورات الحاصلة في كل الميادين، كما أشار إلى التشاركية مع جمعيات المجتمع المدني، وذكر أيضا بأهم الإنجازات والتدخلات التي تقوم بها إدارة الأمن الإقليمي بقلعة السراغنة. كما قدم السيد الرئيس إحصائيات دقيقة عن تدخلات الأمن الإقليمي والتي تنوعت بين ما هو إداري وماهو ضبطي.، وفي ختام كلمته أشاد السيد الرئيس بمجهودات السيد العامل في دعم الأمن الإقليمي وتوفيره لسيارة إسعاف وتقدم بشكره للسيد رئيس المجلس الاقليمي ورئيس المجلس البلدي لقلعة السراغنة نظرا لدعمه لجهاز الأمن توفير مشاريع كبرى اعطاء انطلاقة مشروع مقر الامن الاقليمي ومقر مفوضية الشرطة بالعطاوية وغيرها من المشاريع . بعد ذلك تم الاستماع لاغنية للفنان محمد الغاوي اهداءا لاسرة الامن الوطني. واثر ذلك تم توشيح صدور العديد من رجال الأمن باوسمة ملكية سامية أنعم بها عليهم جلالة الملك محمد السادس نصره الله. كما قدم رئيس المنطقة الإقليمية للأمن بقلعة السراغنة هدية للسيد عامل الإقليم. والوفد المرافق له وبنفس المناسبة أيضا تم توزيع جوائز على فرق الأمن الرياضية التي شاركت في مختلف التظاهرات الرياضية بالإقليم. وحضر هذا الحفل إلى جانب عامل الإقليم قائد الحامية العسكرية آسفي القلعة ونائب رئيس المجلس الإقليمي ورئيس بلدية قلعة السراغنة . كما تمت دعوة الحاضرين إلى حفلة شاي أقيمت على شرفهم تخللتها أحاديث ودية.

2017-05-16 2017-05-16
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي