بلدية سيدي رحال إقليم قلعة السراغنة عامل صاحب الجلالة على الإقليم يزور الحاضرة الروحية للسراغنة وزمران ويتفقد بها بداية الأشغال في المشروع المعجزة قنطرة واد غدات والمنتخبون والأعيان والساكنة يرحبون بمقدمه.

رحب منتخبو وأعيان وساكنة مدينة بلدية سيدي رحال بالسيد عامل صاحب الجلالة على الإقليم السيد محمد صبري الذي قام بزيارة إلى الحاضرة الروحية للسراغنة وزمران من أجل تفقد سير الأشغال بالعديد من مشاريع الخير والنماء. ولدى وصوله إلى الساحة المركزية وجد في استقباله رئيس المجلس الإقليمي الحاج واعمرو عبدالرحيم ورئيس بلدية سيدي رحال الشاب صلاح الدين واعمرو وأعضاء المجلس والأعيان والمواطنون. وإثر ذلك قدمت له شروحات حول مشروع تأهيل بعض الأحياء الناقصة التجهير بالبلدية حيث رصدت أغلفة مالية مهمة لإنجاز هذا المشروع والذي سيتكون من ترصيف الأزقة وربط المنازل بشبكة التطهير السائل والإنارة العمومية والأحياء المستفيدة هي بياضة والطواهرة. وبعد ذلك توجه موكب السيد العامل نحو مشروع وضع أعمدة الإنارة العمومية بمداخل مدينة سيدي رحال وهو المشروع الذي سيكون جاهزا في الأشهر القليلة القادمة. كما قام السيد العامل بزيارة لورش بناء قنطرة على واد غدات وهو مشروع ظلت ساكنة سيدي رحال تنتظره لسنوات طويلة وقد تحقق بفضل مجهودات السيد العامل خصوصا بعد أن حاصرت الفيضانات السابقة بلدية سيدي رحال وعزلتها عن العالم الخارجي وقد باشرت إحدى المقاولات أعمال الحفر لإنجاز هذا المشروع المعجزة والذي رصد له غلاف مالي يقدر بمليار و800مليون سنتيم وعلى طول 130مترا وبأعمدة صلبة وسيسهل إنجاز هذه القنطرة عملية مرور المركبات والسيارات مهما كانت حمولتها ولن تتوقف حركة المرور مهما كانت قوة فيضانات واد غدات .ومدة إنجاز هذا المشروع ستكون سنة كاملة وبذلك تكون بلدية سيدي رحال قد حققت حلما من أحلامها المشروعة في انتظار أن ترى مشاريع أخرى النور وهذا بفضل مجهودات رئيسها الشاب صلاح الدين واعمر ووالده الحاج عبدالرحيم واعمرو. وفي ختام هذه الزيارة غادر السيد العامل الحاضرة الروحية سيدي رحال وقد كان في توديعه رئيسها وأعضاء مجلسها والأعيان والشرفاء.

12735653_1035420803182007_1211308495_n
2016-02-16
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي