بلدية العطاوية : ساكنة مقاطعة سيدي أحمد العليا المعروفة بالشعبة ينتفضون ضد جور وظلم رئيس البلدية في حقهم من خلال حرمانهم من البنيات التحتية.

عمر نفيسي
1

قام سكان مقاطعة سيدي أحمد العليا المعروفة بالشعبة صباح هذا اليوم الإثنين بمسيرة إحتجاجية شاركت فيها النساء بكثافة رافعين خلال لافتة تطالب بالحرف بالإلتفات لمعاناتهم من الإقصاء والتهميش الذي طال حيهم الذي يعتبر مقاطعة تنتمي للمدار الحضري ،حيث غياب قنوات الصرف الصحي من واد حار وإنعدام التجهيزات الأخرى كالطرق والإنارة العمومية, وردد المحتجون شعارات تندد بما أسموه بتهميش رئيس البلدية لمقاطعتهم من خلال حرمانها من التجهيزات الضرورية. وتشكل هذه المقاطعة قلعة معارضة لسياسة الرئيس التي يريد من خلالها الهيمنة على الأخضر واليابس داخل بلدية العطاوية مما جعله ينتقم من ساكنة هذه المقاطعة بهذا الشكل. وعبر العديد من السكان عن إدانتهم لهذه السلوكات. وللإشارة فإن سكان مقاطعة سيدي أحمد العليا المعروفة بالشعبة يعيشون في ظروف صعبة وتزداد معاناتهم كلما تهاطلت الأمطار وغياب الواد الحار لتصريف مياه الأمطار يهدد دوما مساكنهم. وقد عبرت لنا العديد من السيدات المشاركات في المسيرة الإحتجاجية عن انتشار الحشرات والروائح الكريهة التي باتت تقض مضجع أبنائهن.

2015-03-23
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin