بلدية العطاوية :الملك العام :أكشاك تمددت وتمططت بقدرة رئيس…

1٬397 مشاهدة

ظاهرة غريبة شهدتها مؤخرا بلدية العطاوية ، ويتعلق الأمر بمجموعة من الأكشاك استفاد منها أعيان المدينة ضدا على كل الأعراف والأخلاق والقوانين المؤطرة لتسيير الشأن المحلي ببلدية العطاوية ، حيث كان من الأولى أن يستفيد منها المعاقون أو حاملي الشهادات الجامعية المعطلون أو الأرامل وغيرهم . إلا أن للرئيس صاحب القبعتين كما يزايد دائما أمام الملأ وفي لقاءات رسمية(ويعني بالقبعتين كل من رئاسة البلدية والبرلمان) رأي آخر ، حيث تمددت هذه الأكشاك من بضعة أمتار مربعة إلى المئات من الأمتار مربعة ، وبشكل يحس معه سكان العطاوية وخصوصا الطبقات الهشة بالإحتقار والدونية ، وكأن لا رقيب عموديا ولا أفقيا. هكذا يتساءل الرأي العام المحلي والإقليمي ومعه أغلبية منتخبي المدينة عن سر هذه الظاهرة فلا يجدون الجواب الشافي إلا في الإنفراد بالقرارات وسوء التدبير .

2017-08-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin