بلدية العطاوية: أرباب سيارات الأجرة الكبيرة لخط العطاوية قلعة السراغنة يطالبون بمحطة لهم.

يطالب أرباب سيارات الأجرة الكبيرة للنقل العمومي من مدينة العطاوية نحو مدينة قلعة السراغنة كل من المجلس البلدي والسلطة المحلية بالعطاوية بتوفير محطة جامعة لهم تسهل عملهم و تبعدهم عن الشارع العام لما فيه راحة المهنيين و الركاب على السواء.

كما يشتكون من ضيق الفضاء المخصص لهم ووجوده في ملتقى طريق رئيسي يعج بالمارة و المركبات مما يصعب من مأموريتهم بسبب الزحام و عدم وجود أمكنة لركن سياراتهم و هو ما يزعج كذلك المسافرين و الراجلين على السواء. لهذا فهم يلتمسون من المسؤوليين محليا تخصيص فضاء مناسب لهم لبناء محطة بسور و أرصفة و مراحيض و مقهى و مسجد كما هو الحال مع محطة الطاكسيات المتوجهة من العطاوية الى مدينة دمنات قرب الحي الإداري. هذا المطلب الملح سيساهم في التقليل من حوادث السير في مثلث يعرف رواجا كبيرا و حركة سير و جولان كثيفة يوميا كما سيساهم في جمالية المدينة و تنظيم النقل العمومي بها.

هكذا فان هذه الفئة المهمة والفاعلة في اقتصاد البلاد تناشد  المجلس البلدي ببناء محطة لهم ومن أجل اضفاء جمالية مضافة على المدينة علما أن الأراضي التابعة للدولة متوفرة وسط المدينة بمساحات مهمة جدا.

مراسلة العطاوية:بواسطة ياسر بن الجيلالي

2016-03-23
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin