بلدية العطاوية : وتعددت الإختلاسات والمال العام واحد …الأغلبية المعارضة بمجلس بلدية العطاوية تراسل عامل الإقليم لتعميق البحث في صفقة مشبوهة بطلها رئيس بلدية العطاوية عبد الرزاق الورزازي .

إثر تأجيل الصفقة رقم 03/2017 والتي موضوعها كالتالي:

-1-توسيع وتقوية الطريق بين تجزئة الأمل وتجزئة بادو وأيت عادل.

-2-توسيع وتقوية الطريق بين تجزئة تساوت 2وتجزئة الزهرة وسيدي مبارك.

-3-تقوية الطريق الجهوية208 من محطة طوطال للبنزين إلى حمام التيسير.

وقد أكد الموقعين على الشكاية أن الطريق المذكورة في النقطة الثالثة والمتعلقة ب “تقوية الطريق الجهوية رقم 208 قد سبق وطرحت في صفقة من الصفقات الماضية نزفت فيها خزينة البلدية مبلغا مهما ليتفاجؤوا بإدراجها في صفقة الثلاثاء 19 يونيو 2017 المأجلة. وللإشارة فهذه الصفقة ممولة من جهة مراكش/آسفي ورغم تعدد الخزائن المختلسة فالمال العام واحد . هكذا رفع مستشارين الأغلبية بمجلس بلدية العطاوية شكايتهم العاجلة إلى السيد عامل الإقليم منددين ومستنكرين وهم يناشدونه بتعميق البحث في هذا الإختلاس عبر شكاية قدموها لباشا المدينة وحصلت جريدة تساوت 24 على نسخة منها…

2017-06-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin