باشوية قلعة السراغنة : السلطات توزع مفاتيح دكاكين لفائدة الشواية بمركز المشوي.

تساوت 24
شواء

أشرفت لجنة إقليمية يرأسها باشا المدينة على توزيع مفاتيح دكاكين بمركز المشوي لفائدة الشواية بالمدينة بعد أن أكملت السلطات بناء وتجهيز مركز المشوي بالمدينة القديمة قرب الزاوية الرحالية. وقد عانى أصحاب هذه الحرفة العديد من المشاكل سابقا في ظل غياب دكاكين لعرض بضاعتهم . وعرفت مدينة القلعة بكونها عاصمة الشواء بالمغرب نظرا لتوفرها على فصيلة السردي من الأغنام والتي يعد لحمها المشوي أجود اللحوم وألذها لخلوها من الشحوم الضارة وقد كانت لقياد القلعة القدامى صولات وجولات في شي لحوم الأغنام تكريما لوفادة ضيوفهم واحتفالا بمناسباتهم الدينية والوطنية. وتعرف المدينة أيضا بجودة كبابها وملفوفها وإن تراجعت هذه الحرفة بعد موت أصحابها . إلا أن بناء مركز المشوي بمساهمة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية قد يعيد الدفئ إلى هذه الحرفة وإلى محبيها الذين ينتظرون بشوق بدء الشوائين في مباشرة أعمالهم . فلا غرو فرائحة الخرفان المشوية ستجلب العديد من عشاق هذه الأطباق. وللإشارة فإن عدد المستفيدين يتجاوز عشرة أشخاص لازالوا يحافظون على استمرارية هذه الحرفة التي باتت تزاحمها أكلات دخيلة على مجتمعنا السرغيني.

2015-03-04 2015-03-04
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي