النقيب ابراهيم صادوق ينعي زميله الاستاذ التهامي الخمال الذي وافه الاجل المحثوم ووري جثمانه الطاهر الثرى بمراكش ويخصه بمرثية تليق بمكانته الاعتبارية ضمن سلك المحاماة.

على اثر وفاة الاستاذ التهامي الخمال المفاجئة وهو الذي كان يشغل استاذا بهيئة المحامين بمراكش أبى النقيب ابراهيم صادوق الا ان يخصه بمرثية تطرق فيها الى مناقبه واخلاقه الحميدة وقد خلفت وفاة الاستاذ التهامي الخمال اسى وحزنا عميقين في نفسية النقيب ابراهيم صادوق الذي كانت تجمعه بالراحل علاقات صداقة ومحبة . وللاشارة فان تشجيع جثمان الراحل تم بحضور نقيب هيئة المحامين بمراكش الاستاذ احتيتس والاساتذة المحامون من اصدقاء الراحل. وعرف عن الراحل تعلقه بوطنه المغرب كما كان مناصرا للقضايا العادلة للمواطنين. وبهاته المناسبة الاليمة يتقدم النقيب ابراهيم صادوق بتعازيه الحارة الى اسرة الراحل سائلا الله تعالى بان يسكن الفقيظ فسيح جناته . انا لله وانا اليه راجعون.

2017-02-28 2017-02-28
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي